القائمة الرئيسية:
 أقسام أخبار المستبصرين:
 أقسام المقالات:
 أقسام مكتبة الكتب:
 كتاب عشوائي:
 صورة عشوائية:
 القائمة البريدية:
البريد الإلكتروني:
 الأخبار
المسارالأخبار » مستبصرون من منتديات انا شيعي العالمية » أسبابُ استبصاري

أسبابُ استبصاري

القسم: مستبصرون من منتديات انا شيعي العالمية | 2010/11/30 - 05:14 PM | المشاهدات: 2956

 

اللهم صل على محمد وعلى آله, وعجل فرجهم الشّريف.

بسم الله الرحمن الرحيم
طلب مني الأخ الفاضل عبد محمد _بناءً على مشاركةٍ سابقة لي في موضوع الأخت dr\with.allah_
أن أكتُبَ عن قصة استبصاري, وأعتذرُ للأخ عبد محمد عن التأخير؛ بسبب انشغالي بالدراسة والامتحانات, وأشكرهُ كثيرا على حرصهِ واهتمامه.
**
أحمدُ اللهَ أولا على نعمةِ الولاية, وأسألهُ _ جلّ وعلا_ أن يُثبتني ويلهمني الصّبرَ , ويَمُنّ علي بقوة الحجّةِ التي تُمكنني منَ دحضِ الشُّبهاتِ المُضلِّلة, والأكاذيبِ المُلفَّقة التي لا يكفُّ عن إشاعتها _ليل نهار_ أعداءُ الحقِّ, وأعوانُ الشيطانِ ممن أعماهُمُ التَّعصبُ عن رؤيةِ النور, وشلَّ اتباعُ السّلفِ عقولَهم عن التفكيرِ في الأدلةِ السَّاطعة سطوعَ الشَّمسِ في الضُّحى.

باختصار شديد ألخصُ قصةَ استبصاري في ثلاثةِ أسباب:
الأوَّل: أنني وُجِدتُ في وسطٍ يُكثرُ الحديثَ عنِ المذهبِ الشيعيِّ أو بالأصحّ (الروافض) الأستاذات, الإمام في خطبة الجمعة, الكتيبات التي توزع... ودائما ما يكون حديثهم هذا محصورا في:
زواج المتعة, البداء, الخمس, الشركيات...
الثاني: صدمتي بمأساة كربلاء, واستشهاد الإمام الحسين _عليه السلام_.
الثالث: الإمامُ المهديّ عليهِ السلام.

فهذا الهجومُ الذي لا يتوقف دفعني للبحث في عقائدِ المذهبِ الشيعيّ, وصدْمَتي باستشهادِ الحُسينِ جعلتني لا أتردد لحظةً واحدة في نبذ ما كنتُ عليهِ.
إن قولَ_ رضي الله عنه_ بعد ذكر اسم يزيد الذي قتل سبط الرسول الحسين _عليه السلام_ هذا وحده سبب كافٍ بالنسبة إلي لبغض ما كنتُ عليه والتخلي عنه.
وقبلَ ذلك كنتُ أرى هذا الفساد الذي استشرى, وهذا الظلم الذي انتشر فأشعرُ بالأسى ويسيطرُ عليّ الحزنُ, ويَهزمني اليأس. لكنَّ قلبي الآن أصبح _بانتظارِ الإمام المهدي عليه السلام_ مطمئنا, صابرًا.
اللهم عجل فرجهُ الشريف, واجعلني ممن يشهدُ خروجهُ ليملأ الأرضَ قسطا وعدلا بعد أن مُلئت ظلمًا وجورًا. 
 
رابط الموضوع في منتديات انا شيعي العالمية
 
http://www.shiaee.com/vb/showthread.php?p=1276112#post1276112 


 عرض التعليقات
الإسم: um aboodi
البلد: العراق
التعليق: اللهم صلي على محمد وال محمد هنيئا لك اتباعك دين الحق دين محمد و ال محمد وهنيئا لهدايتك الى الصراط المستقيم
اللهم صلي وسلم على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف يا رب

الإسم: عبد الله
التعليق: اللهم صل على محمد و آل محمد و بارك على محمد و آل محمد مثلما صليت و باركت على إبراهيم و آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد .... ألا بذكر الله تطمئن القلوب سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين و الحمد لله رب العالمين

 إضافة تعليق
الإسم: *
البلد:
البريد الإلكتروني:
التعليق: *
التحقق اليدوي: *