القائمة الرئيسية:
 أقسام أخبار المستبصرين:
 أقسام المقالات:
 أقسام مكتبة الكتب:
 كتاب عشوائي:
 صورة عشوائية:
 القائمة البريدية:
البريد الإلكتروني:
 الأخبار
المسارالأخبار » مستبصرون من منتديات انا شيعي العالمية » كيفية اعتصامي بحبل الله

كيفية اعتصامي بحبل الله

القسم: مستبصرون من منتديات انا شيعي العالمية | 2010/05/04 - 05:46 PM | المشاهدات: 1831

 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي وسلم على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
لهذا تشيعت
بسم الله الرحمن الرحيم ( ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد ) صدق الله العلي العظيم .
الكل فيكم اخواني يعلم ظرف الشعب الفلسطيني بانه يرزح تحت الاحتلال الاسرائيلي , ولهذا فان معظمنا ينتمي لاحدى الفصائل الفلسطينيه . اما انا فكنت انتمي لحركة فتح واعشقها منذ الصغر , وبعد ان اصبحت في الثانويه العامه اي بلوغي ثمانية عشر عاما ( في عام 1995) , كانت المرحله مرحلة تسابق بين الاطر السياسيه ( الفصائل الفلسطينيه ) على استقطاب اكبر عدد من الافراد والكل فيهم يكيل اتهاماته للاخرين ,
حركة حماس تتهم منظمة التحرير وعلى راسها حركة فتح بالتخاذل وبيع القضيه الفلسطينيه , وحركة فتح بدورها تتهم حركة حماس بالتستر بالدين لمصالحها الحزبيه , والقول بانها ربيبة الموساد الاسرائيلي لكسر شوكة منظمة التحرير .
اما حركة الجهاد الاسلامي في تلك المرحله بالذات كانت تنئى بنفسها عن هذا التسابق ( الصراع) اما حزب التحرير ضد الكل .
اما انا اصبحت ميولي اسلاميه لكن اين ؟
قال تعالى بسم الله الرحمن الرحيم ( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ) صدق الله العظيم .
فكنت اقول في داخلي اي حبل هذا والكل فينا يدعي الحق , اي حبل ونحن مبعثرون , فكنت اجزم بان المشكله والخلل فينا نحن لا بالدين كما يقول البعض اليوم والعياذ بالله.
( انا هنا اختزلت الموضوع فقط بين ثلاث فصائل فلسطينيه *حماس , الجهاد . حزب التحرير, عدا عن السلفيين التكفيريين ).
لهذا قررت البقاء في صفوف حركة فتح مع العلم بانها حركه علمانيه لكن على اقل تقدير لا تتخذ الدين وسيله لاغراض حزبييه .
** ملاحظه : في اعوام 95 الى 97 تردد الى مسامعي بتشيع رجل من مدينة بيت لحم فاستغربت الامر واستهجنته وقلت في نفسي لماذا هذا الكفر ايعقل ان يرتد عن دينه بهذه السهوله فطلبت له الهدايه **.في تلك الفتره لم يكن لدي فكره عن الشيعه سوى انهم اخطر من اليهود والمشركين هكذا تعلمنا للاسف .
استمر بي الحال الى عام 2007 اذ كنت في هذا العام داخل السجون الاسرائيليه , وطوال هذه الاعوام كنت اقول بقول المرجئه باني مؤمن بغض النظر عن تركي الاعمال . الى ان التقيت شاب شيعي داخل المعتقل , ومن هنا كانت حكايتي مع التشيع والحمد لله .
سالته ذات يوم ماهم الشيعه ولماذا انت شيعي فقال لي اقرا هذا الكتاب فكانت الصدمه المدويه ( اسم الكتاب ثم اهتديت ) , قلت له ما هذا فقال لي اقرا هذا الكتاب ايضا فقرات سلسلة كتب الشيخ محمد التيجاني السماوي ومن ثم معالم الفتن وايضا المراجعات , قلت في نفسي لا اصدق هذا لماذا لم لم يخبرونا بهذا ..............
عذرا اخواني ......... يتبع باذن الله
 
.................................
 
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي وسلم على محمد وآل محمد
...لماذا لم يخبرونا بهذا من قبل ومن المسؤول ...
بعد هذا اصابني حب الاطلاع اكثر واكثر فبحثت في مكتبة السجن فوجدت فيها فقه السنه للسيد سابق وكتاب الرحيق المختوم واطلعت عليهما فكانت المفاجئه بان الشيعه صادقين في مقولتهم ** من فمك ادينك ** .
وبعد خروجي من السجن قبل عام وانا اقرا واطالع واحكم على القولين وفي النهايه وجدت بانه لا مفر من تشيعي والالتحاق بركب المؤمنين ممن كانوا فعلا هم اهل السنه والدين المحمدي الاصيل لا ممن لا يقدر بتمييز الصالح من الطالح .
فلم ارى الشيعه المتمسكون بآل البيت عليهم افضل الصلاة والسلام اخرجوني من هدى الى ضلال بل على العكس تماما .
واقول لكل اخواني من اهل الجماعه بان يلحقوا بركب آل البيت عليهم السلام قبل فوات الاوان.
اما النقطه المركزيه ( ايعقل بان يصل الناس الى ان نصب الامام من اهم الواجبات بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وغفل عنها الله ورسوله والعياذ بالله , وما هي الحكمه من ذلك والله سبحانه وتعالى ارحم الراحمين)
من خلال بحثي المتواضع رايت بان اهل الجماعه كمن يطحن الهواء وكمن يخض الماء بلا فائده .
....

 
 
رابط الموضوع من منتديات انا شيعي العالمية
 
http://www.shiaee.com/vb/showthread.php?t=93467
 
 
 

 


 عرض التعليقات
لا توجد تعليقات!
 إضافة تعليق
الإسم: *
البلد:
البريد الإلكتروني:
التعليق: *
التحقق اليدوي: *